yalla shoot | تاريخ الكروت الحمراء في المونديال.. حارس ويلز يحصل على البطاقة «174»





08:16 ص | السبت 26 نوفمبر 2022

طرد واين هينيسي حارس ويلز خلال مواجهة إيران

أصبح الحارس واين هينيسي، لاعب منتخب ويلز، صاحب أول حالة طرد في كأس العالم 2022، بعد خروجه بالبطاقة الحمراء خلال مواجهة منتخب بلاده ضد إيران، عقب التحامه العنيف مع المهاجم مهدي طارمي، ليدخل تاريخ المونديال، ولكن بشكل سلبي، بانضمامه لقائمة الحراس الذين تعرضوا للطرد في تاريخ كأس العالم.

ثالث حارس يتعرض للطرد في كأس العالم.. هينيسي ينضم لـ إيتوميلينج وباليوكا

ويستعرض «yalla shoot» تاريخ البطاقات الحمراء في كأس العالم، وذلك عقب نهاية مواجهات اليوم الأول في الجولة الثانية من نسخة مونديال 2022 بقطر:

أصبح واين هينيسي حارس ويلز صاحب أول بطاقة حمراء في نسخة 2022، وثالث حارس مرمى يتعرض للطرد في كأس العالم، بعد إيتوميلينج كهون مع جنوب إفريقيا خلال مواجهة أوروجواي في 2010، وقبله الإيطالي جيانلوكا باليوكا ضد منتخب النرويج في عام 1994.

ويعد هينيسي صاحب الـ 35 عاماً، حارس مرمى فريق نوتنجهام فورست، أيضاً هو اللاعب رقم 174، الذي يتم طرده في تاريخ نهائيات كأس العالم.

وكان بلاسيدو جاليندو لاعب منتخب بيرو، أول لاعب يتم إقصائه من الملعب، بعد طرده في مواجهة رومانيا، بالنسخة الأولى عام 1930، وذلك قبل ظهور البطاقات الحمراء، والتي كان أول من تذوق مرارتها هو التشيلي كارلوس كاسيلي ضد ألمانيا الغربية، في نسخة عام 1974.

البرازيل أكثر المنتخبات حصولا على البطاقة الحمراء في تاريخ كأس العالم

وعبر تاريخ كأس العالم، لم يتم طرد أي لاعب أكثر من مرة في بطولة واحدة، ولكن تعرض ريجوبيرت سونج، المدير الفني الحالي للكاميرون، للطرد مرتين في المسابقة (ضد البرازيل عام 1994 وتشيلي عام 1998)، وحدث الأمر ذاته مع النجم الفرنسي زين الدين زيدان، الذي طُرد في نهائي 2006 ضد إيطاليا، بالإضافة إلى البطاقة الحمراء التي نالها أمام السعودية في عام 1998.

وتعرضت 64 دولة، لتوقيع عقوبة الطرد على أحد لاعبيها، بينما البلدان التي حصلت على أكبر عدد من البطاقات الحمراء في المسابقة هي: البرازيل (11)، الأرجنتين (10)، أوروجواي (9)، إيطاليا والكاميرون (ثمانية لكلا منهما).

مونديال 2006 الأعنف.. 28 طرد ومباراة رباعية بين هولندا والبرتغال

البطولات التي شهدت أكبر عدد من البطاقات الحمراء تأتي على رأسها نسخة 2006 في ألمانيا، بإشهار 28 بطاقة حمراء، لتكون آخرها التي حصل عليها زيدان كنهاية مناسبة لبطولة ابتليت بعدم الانضباط، وشهدت هذه النسخة حصول 21 منتخباً  على بطاقة حمراء واحدة على الأقل.

وشهدت مباراتان ثلاث حالات طرد في كلا منها، بينما امتلأت مباراة واحدة بـ أربعة بطاقات حمراء، وذلك في المواجهة العنيفة بين البرتغال وهولندا في دور الـ 16، والتي شهدت طرد لاعبين من كل فريق (ديكو وكوستينا للبرتغال، وخالد بولحروز وجيوفاني فان برونكهورست لهولندا).