يلا شوت | أخبار | موندو ديبورتيفو: ماتيو لاهوز لن يحكم نهائي كأس العالم لو صعدت الأرجنتين

أنطونيو ماتيو لاهوز – ليونيل ميسي – الأرجنتين – هولندا

قد يتبخر حلم الحكم الإسباني أنطونيو ماتيو لاهوز في إدارة نهائي كأس العالم، حال صعود الأرجنتين على حساب كرواتيا.

وأدار ماتيو لاهوز مباراة ساخنة ونارية بين الأرجنتين وهولندا في ربع النهائي انتهت بانتصار رفاق ليونيل ميسي بركلات الجزاء الترجيحية، لكن تبعها الكثير من الشكاوى بسبب التحكيم.

صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية من جانبها أوضحت أن الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، وخلافًا لما يثار حول ماتيو لاهوز، يرى أن الحكم ظهر بمستوى مميز في المباراة وكانت قراراته صحيحة.

ويأخذ فيفا صعوبة المباراة واشتعال الأجواء بين الفريقين في الاعتبار، ويرى أن البطاقات الصفراء وقرارات ماتيو لاهوز عمومًا كانت موفقة.

لكن بسبب الانتقادات العلنية التي وجهها ميسي وإيميليانو مارتينيز بين آخرين، لـ ماتيو لاهوز، فمن الصعب أن يظهر الحكم الإسباني في مباراة أخرى لراقصي التانجو في هذا المونديال.

فيفا فوجئ بشكاوى الأرجنتين، إذ لا يرون مبررًا لها، وفقًا لـ موندو ديبورتيفو، لكنها ستؤثر دون شك على حظوظ ماتيو لاهوز في إدارة المباراة الختامية حال تواجدت الأرجنتين.

ويعد ماتيو لاهوز واحدًا من 20 حكم ساحة مستمرين في البطولة حتى اللحظة، ويعتبر أحد أبرز المرشحين لإدارة المباراة النهائية.

وصرّح ميسي بعد الفوز على هولندا: “فيفا يجب أن يراجع نفسه قبل أن يضع حكما في لقاء بالغ الأهمية مثل هذا”.

فيما قال إيميليانو مارتينيز: “نأمل ألا نلتقي بهذا الحكم مرة أخرى، إنه عديم الفائدة”.

ماتيو لاهوز (45 عامًا) يعد أشهر حكم إسباني على الساحة الكروية، وقد أشهر 18 بطاقة صفراء خلال معركة الأرجنتين وهولندا.

وكان ماتيو لاهوز حكم نهائي دوري أبطال أوروبا 2021 بين تشيلسي ومانشستر سيتي، كما أدار الكلاسيكو بين ريال مدريد وبرشلونة في مناسبات عدة.