يلا شوت | أخبار | ما أشبه الليلة بالبارحة.. كلوب: هكذا تغير الحال من مباراة التسعة إلى هذا الموقف

أبدى يورجن كلوب مدرب ليفربول سعادته بفوز صعب على نيوكاسل يونايتد بهدفين مقابل هدف وحيد في الوقت القاتل.

وقال كلوب في تصريحاته لـ بي تي سبورت عقب المباراة: “كانت اللحظة المثالية للفوز بالمباراة لانها كانت صعبة وحماسية وعنيفة للغاية”.

وأضاف “من الصعب أن نمسك بإيقاعنا من مباراة كل شيء سار فيها بشكل صحيح لنجد أنفسنا فجأة في وضع كهذا”.

وفاز ليفربول في المباراة السابقة على بورنموث بتسعة أهداف دون رد.

وأوضح “حتى قبل تأخرنا ظهرنا يائسين في عدة أوضاع، كان يجب أن نجبر أنفسنا على الهدوء بعض الشيء”.

وتابع “في النهاية سجلنا هدفا رائعا من فتى عيد الميلاد (فابيو كارفاليو)”.

وواصل “إنها أفضل طريقة للفوز أعتقد أننا سجلنا في الدقيقة 98 هو الرد الصحيح. أنا سعيد للغاية بذلك”.

وعن فابيو كارفاليو قال: “بالنسبة له هذا هدفه الثاني. غيرنا الكثير من الأشياء وأخذنا مقاربة هجومية للغاية. حين يكون لدينا لاعبا بهذه الجودة فهو بحاجة للحظة شبيهة”.

وقارن كلوب بين هذه المباراة وليلة أخرى ضد نيوكاسل في السابق، قائلا: “لقد فزنا أمام نيوكاسل 3-2 حين سجل ديفوك أوريجي متأخرا. لست واثقا أننا كلنا كنا نملك الإيمان إلى النهاية ولكن من الآن فصاعدا يجب أن نتحلى به”.

وحقق ليفربول فوزه الثاني هذا الموسم، رافعا رصيده إلى 8 نقاط.