يلا شوت | أخبار | كادينا كوبي: مشاجرة بالأيدي بين رئيس رايو ووكيل دي توماس أثناء التفاوض على ضمه

شهد نادي رايو فايكانو الإسباني واقعة غريبة اليوم الجمعة، بدخول رئيسه مارتين بريسا في شجار بالأيدي مع وكيل راؤول دي توماس لاعب إسبانيول.

دي توماس حاول الانتقال إلى رايو في فترة الانتقالات الصيفية، وبعد موافقة إسبانيول، تأخر النادي الكتالوني في إرسال الوثائق، لتتعثر الصفقة.

وأشارت إذاعة “كادينا كوبي” الإسباني أن بريسا اجتمع اليوم الجمعة مع ممثلي دي توماس لبحث ضمه في فترة الانتقالات الشتوية.

لكن عندما تم التطرق لعمولات الوكيل، حدثت مشادة كلامية بين الطرفين، ليقوم بريسا بضرب الوكيل في رأسه، ويرد عليه الوكيل بنطحة في الأنف.

واضطر بريسا رئيس رايو إلى الذهاب إلى المستشفى لتلقي الإسعافات، قبل أن يتقدّم ببلاغ في الشرطة ضد الوكيل.

أزمة دي توماس

دي توماس (27 عامًا) مهاجم دولي إسباني يتواجد في إسبانيول منذ انضمامه إليه قادمًا من بنفيكا عام 2020 مقابل 22 مليون يورو.

وتألق دي توماس مع إسبانيول وسجل بقميصه 45 هدفًا في 89 مباراة، بالإضافة إلى صناعة 6 أهداف.

لكن قبل انطلاق الموسم الحالي، طلب دي توماس الرحيل عن الفريق الكتالوني، وتغيّب عن مباريات الفريق مطلع الدوري في ما اعتبره البعض بإصابة سياسية.

وسبق لـ دي توماس التألق مع رايو فايكانو عندما لعب له معارًا من ريال مدريد بين 2017 و2019، إذ سجل له وقتها 38 هدفًا في 66 مباراة.

وحاول دي توماس العودة إلى رايو بصيف 2022، وتوصل الناديان لاتفاق بالفعل قبل 15 دقيقة فقط على نهاية سوق الانتقالات.

لكن إسبانيول تأخر في إرسال الوثائق، لتتعثر الصفقة على طريقة “فاكس دي خيا” الشهير، ويضطر دي توماس للاستمرار مع إسبانيول.

في الوقت نفسه، وتزامنًا مع أنباء المشاجرة العنيفة بين رئيس رايو ووكيل دي توماس، فجّرت منصة Relevo الإسبانية مفاجأة بشأن اللاعب.

وقالت المنصة أن دي توماس يحظى باهتمام الشارقة الإماراتي، إذ لا تزال فترة القيد مفتوحة هناك مما يسمح له بمغادرة إسبانيول.

وسبق للشارقة التعاقد مع باكو ألكاسير وميراليم بيانيتش خلال سوق الانتقالات الصيفية.

ويعيش دي توماس وضعًا صعبًا قبل أسابيع على مونديال قطر، إذ بات من المرجح ألا يعوّل عليه لويس إنريكي.

ويمتلك دي توماس 4 مباريات دولية مع إسبانيا، آخرها في شهر

يونيو الماضي أمام التشيك بدوري الأمم الأوروبية.