يلا شوت | أخبار | عادت التيكي تاكا.. هجوم برشلونة المدمر يدهس ريال سوسيداد

فاز برشلونة على مضيفه ريال سوسيداد بأربعة أهداف مقابل هدف واحد في ملعب ريالي أرينا بالجولة الثانية للدوري الإسباني.

أهداف برشلونة سُجلت بواسطة روبيرت ليفاندوفسكي (مرتين)، وعثمان ديمبيلي، وأنسو فاتي. فيما سجّل أليكساندر إيزاك هدف ريال سوسيداد الوحيد.

ليرفع برشلونة رصيده إلى 4 نقاط بعد تحقيق فوزه الأول، فيما تجمّد رصيد ريال سوسيداد عند 3 نقاط مع تلقي هزيمته الأولى.

وواصل برشلونة نتائجه المميزة خارج ملعبه في الدوري الإسباني، إذ يرجع سقوطه الأخير إلى مباراة رايو فايكانو يوم 27 أكتوبر الماضي.

كما رفع برشلونة سلسلة اللا هزيمة أمام ريال سوسيداد في ريالي أرينا إلى 7 مباريات متتالية.

ويخوض برشلونة مباراته المقبلة أمام مانشستر سيتي الإنجليزي وديًا في ملعب سبوتيفاي كامب نو مساء الأربعاء، ثم يلتقي الأحد بـ بلد الوليد بالجولة الثالثة من الدوري الإسباني.

في المقابل يحل ريال سوسيداد ضيفًا على إلتشي في ملعب مانويل مارتينيز فاليرو.

مفاجآت

دون القائد سيرخيو بوسكيتس للإيقاف، وجيرارد بيكيه وجوردي ألبا لأسباب فنية، شهد برشلونة تعديلات على تشكيله.

الشاب أليكس بالدي دخل كظهير أيسر، فيما شارك فرينكي دي يونج في الوسط، كما بدأ فيران توريس على الجناح بدلًا من رافينيا.

في المقابل أقحم إيمانويل ألجواسيل خط وسطه الناري بقيادة دافيد سيلفا رفقة تاكيفوسا كوبو وبرايس مينديز وميكيل ميرينو.

44 ثانية تكفي

بعد مرور 44 ثانية فقط، تغيّرت النتيجة بالفعل، عندما سجل ليفاندوفسكي هدف التقدم لـ برشلونة مستغلًا عرضية بالدي الأرضية.

المهاجم البولندي سجل هدفه الرسمي الأول بقميص برشلونة، وأنهى صيام تهديفي لفريقه استمر 3 مباريات رسمية.

وبات ليفاندوفسكي ثاني أكبر لاعب يسجل هدفه الأول مع برشلونة في الدوري الإسباني بعد هيلاريو عام 1939.

وهو أسرع هدف في مسيرة ليفاندوفسكي، محطما رقمه السابق الذي حققه في شباك البرتغال بعد 100 ثانية خلال يورو 2016.

ويحتفل ليفاندوفسكي بعيد ميلاده رقم 34 اليوم، مناسبة كانت مثالية ليزور الشباك كعادته.

الإثارة تواصلت، ولم يتأخر التعادل، فسُجِل في الدقيقة السادسة بواسطة السويدي إيزاك الذي قهر إيريك جارسيا وهز شباك تير شتيجن.

ريال سوسيداد شكّل خطورة كبيرة في الهجمات المرتدة، فسدد برايس بالدقيقة 27 ليتصدى تير شتيجن، قبل أن ترتد الكرة إلى الياباني كوبو الذي سدد خارج المرمى بغرابة.

أخطر هجمات الشوط الأول كانت تسديدة سيلفا في الدقيقة 44، لكن تير شتيجن تألق وأبعد بأعجوبة إلى ركلة ركنية.

ثورة تشافي

الشوط الثاني شهد إثارة كبيرة وفرص بالجملة بعد انتفاض برشلونة.

سوسيداد هز الشباك في الدقيقة 52 بواسطة برايس، لكن تم رفض الهدف بداعي التسلل.

ارتباك ريال سوسيداد بدأ في الدقيةق 56 عندما نفذ القائد أريتز إلوستوندو رمية تماس بشكل خاطئ ليخطفها جافي في منطقة جزاء أصحاب الأرض، لكن الدفاع أنقذ الموقف.

في المقابل سدد ميرينو كرة قوية بالدقيقة 58 تصدى لها تير شتيجن مواصلًا التألق.

كل شيء تغيّر في الدقيقة 64 عندما دخل فاتي ورافينيا بدلا من توريس وبالدي.

دقيقتان فقط احتاجهما برشلونة بعد التغيير المزدوج ليتقدّم في النتيجة بعد عمل جماعي رائع بدأه رافينيا وأكمله فاتي بكعب جميل وأنهاه ديمبيلي في الشباك.

إعصار برشلونة تواصل بهدفٍ ثالث في الدقيقة 68 بواسطة ليفاندوفسكي بعد تمريرة أخرى رائعة من فاتي.

ليبصم ليفا على أول ثنائية له في مسيرته مع برشلونة بمباراته الرسمية الثانية فقط.

ألجواسيل مدرب ريال سوسيداد تحرّك فورًا وأخرج الثلاثي الهجومي كوبو وإيزاك وسيلفا، وعوّضه بـ روبيرت نافارو ومحمد علي تشو وبينيات تورينتيس.

في المقابل عاد تشافي للتوازن وأقحم جوردي ألبا بدلا من ديمبيلي بالدقيقة 71.

كما دخل الثنائي أندوني جوروسابيل وجون كاريكابورو بدلا من إلوستوندو وميرينو.

الوضع لم يتحسّن إطلاقًا، فسجل فاتي الهدف الرابع لـ برشلونة بالدقيقة 79 بعد تمريرة بالكعب من ليفاندوفسكي.

ليكون فاتي قد سجل هدفا وصنع هدفين في ظرف 14 دقيقة فقط بعد دخوله.

تشافي أنهى تبديلاته في الدقيقة 84 بإقحام فرانك كيسي وسيرجي روبيرتو بدلا من جافي ودي يونج.

ليحقق برشلونة فوزًا عريضًا أعاد به الثقة المفقودة.

اقرأ أيضا:

فيوتشر يحدد 50 مليون يورو سعرا للاعبه

ماذا قال سواريش بعد التعادل أمام الإسماعيلي

الأهلي يفقد الحظوظ في التتويج بالدوري رسميا

أول تعليق من أحمد دياب بعد أحداث ما قبل مباراة الأهلي والإسماعيلي

لقطة رائعة من كوكا