يلا شوت | أخبار | رئيس مكافة المنشطات لـ يلا شوت: أنصح اللاعبين بعدم الهروب.. وواقعة غريبة بسبب “الحشيش”

وجّه حازم خميس رئيس المنظمة المصرية لمكافحة المنشطات، النصيحة للرياضيين للخضوع على الفور لاختبارات سحب العينات.

وعلّق خميس على عدم حصول المنظمة حتى اللحظة على عينات من أحمد فتوح وعبد الله جمعة ثنائي الزمالك.

وقال خميس لـ يلا شوت.com: “سنذهب وراء اللاعبين للحصول على العينات في أي مكان، سواء مقر التدريبات أو منازلهم أو المباريات”.

وتابع: “لذلك أنصحهم بالاستجابة والرضوخ للخضوع للتحليل، هذا أفضل لهما من الاختفاء، لأن إجراءات تحليل العينات وإصدار نتائجها قد يستغرق عامًا ونصف”.

وضرب خميس مثالًا بواقعة غريبة: “ذات مرة ذهبنا إلى مكان للحصول على عينة من أحد اللاعبين، فبدأ في البكاء وانهار وأخبرنا أنه تعاطى مخدر الحشيش منذ أيام وحال خضوعه للتحليل سيظهر في النتيجة، فأخبرناه أنه لا مجال للتهرب وحصلنا على العينة”.

وأتم: “جاءت المفاجأة بظهورها سلبية وعدم وجود لأثر المخدر، واتضح أنه تعاطى صنفًا مغشوشًا، ولذلك نجا من العقوبة”.

وكان حازم خميس قد صرّح مساء الأحد أن سبب التحرك ضد ثنائي الزمالك أحمد فتوح وعبد الله جمعة، هي اتهامات مرتضى منصور رئيس النادي للثنائي بتعاطي المخدرات.

وقال حازم خميس عبر قناة etc: “قبل المباراة مندوب أي ناد يمنحنا ظرفا مغلقا بقائمة اللقاء للأساسيين والاحتياطيين بأرقامهم ويتم اختيار رقمين من أجل الخضوع لاختبار الكشف عن المنشطات عقب اللقاء”.

وأوضح “هناك عقوبة للاعب الذي نحضر إليه لإجراء اختبار المنشطات ويرفض تصل إلى 4 سنوات بشكل فوري”.

وتابع خميس “عقوبة رفض إجراء اختبار المنشطات أكبر من حال ثبوت تعاطي لاعب للمنشطات لأنها قد تصل وقتها إلى سنة أو اثنين، المنشطات مسؤولية فردية على اللاعب فقط وناديه والمنتخب ليس لهم دخل في الأمر”.

وواصل رئيس المنظمة المصرية “مارادونا عندما تم ثبوت تعاطيه المنشطات تم استبعاده وخاضت الأرجنتين كأس العالم بصورة طبيعية، كما أنه في حالة ثبوت تعاطي أي لاعب المنشطات لا توقع أي عقوبة على النادي في النتائج السابقة”.

وأضاف “ذهبنا بالفعل إلى نادي الزمالك لإجراء تحليل المنشطات لثنائي الفريق ولم نجدهم، سيتم إخطار اتحاد الكرة ونادي الزمالك ورابطة الأندية في خطاب رسمي بضرورة خضوعهم للاختبار”.

وشدد رئيس المنظمة المصرية “يجب خلال ثلاثة أيام خضوع أحمد فتوح وعبد الله جمعة لاختبار المنشطات سواء كان في تدريب أو مباراة أو بالحضور إلى مقر المنظمة، إن لم يحدث ذلك يتم إرسال إنذار لفترة أخرى وإن لم يحدث يعتبر الثنائي هارب من إجراء الاختبار وعقوبة التهرب إيقاف من ستة أشهر إلى عامين”.

وكشف حازم خميس “اتهام رئيس نادي الزمالك بتعاطي عبد الله جمعة وأحمد فتوح المخدرات هو السبب الرئيسي لدفعنا لإجراء كشف على الثنائي وإن لم يحدث ذلك كنا سنستمر في طريقتنا بعينات عشوائية، ويجب أن يخضع للفحص خلال 3 أيام حتى لا يتعرضا لعقوبة الإيقاف”.

واختتم رئيس المنظمة المصرية تصريحاته “إذا ظهر ثنائي الزمالك بعد المهلة المحددة وتوقيع عقوبة التهرب عليهم، سيتم استمرار عقوبة الإيقاف حتى لو جاءت العينة سلبية”.