يلا شوت | أخبار | جنون ما بعد الـ 90 ينصر ميلان على إمبولي بالثلاثة

في مباراة ظلت هادئة في أغلب مراحلها، اشتعل كل شيء فيما بعد +90، فانتصر ميلان على إمبولي بنتيجة 3-1 في الجولة الثامنة من الدوري الإيطالي على ملعب كارلو كاستيلاني.

سجل أهداف ميلان: أنتي ريبيتش وفودي بالو توريه ورافائيل لياو، فيما سجل هدف إمبولي عن طريق نديم باهرمي.

الروسونيري تقدم في الدقيقة 80، وفي الوقت بدلا من الضائع جاء التعادل ثم سجل ميلان ثنائية في ظرف 5 دقائق ما بعد +90.

وتعد تلك رابع مباراة تشهد 3 أهداف بعد الدقيقة 90 في تاريخ الدوري الإيطالي، بعد كل من: بيروجيا ضد ريجييانا 1997 وبولونيا ضد نابولي 1997 وفيورنتينا ضد لاتسيو 2016.

وحقق ميلان فوزه الرابع على التوالي على إمبولي في الدوري الإيطالي.

فوز رفع رصيد ميلان لـ 17 نقطة ارتقى بها للمركز الثالث بشكل مؤقت.

وظل إمبولي في المركز الرابع عشر برصيد 7 نقاط.

التشكيل

عوّض الحارس الروماني تشبريان تاتاروشانو والظهير السنغالي فودي بالو توريه غياب الثناي الفرنيس مايك ماينيان وثيو هيرنانديز في تشكيل ميلان.

وقاد الفرنسي أوليفييه جيرو هجوم الروسونيري، بينما بدأ المخضرم سيمون كيير في الدفاع عوضا عن بيير كالولو.

Image

وصف المباراة

ضغط ميلان بقوة بحثا عن هدف أول مبكر.

في الدقيقة السابعة أرسل لياو عرضية أرضية تابعها جيرو بالكعب من داخل منطقة الست ياردات لكن كرته ارتطمت بقدم المدافع وتحولت لركنية.

وفي الدقيقة التاسعة سدد لياو من داخل منطقة الجزاء بعد عرضية من الجهة اليسرى لكن الحارس فيكاريو كان في الموعد وتألق في التصدي بقدمه.

ورد عليه تاتاروشانو في الدقيقة 15 بالتصدي لتسديدة مهاجم إمبولي على مرتين.

في الدقيقة 21 توغل لياو وأرسل عرضية لأليكسيس ساليميكريس لكن تسديدة البلجيكي من داخل منطقة الجزاء مرت بجوار القائم.

البلجيكي تعرض للإصابة في الدقيقة 33 وخرج ليعوضه البوسني رادي كرونيتش.

وثم بعد 5 دقائق سقط القائد دافيدي كالابريا متأثرا بالإصابة وخرج من أرضية الملعب وعوضه الفرنسي بيير كالولو في ثاني تغييرات ميلان الاضطرارية.

كاد لياو أن يسجل الهدف الأول لميلان لكن تسديدته جاءت في الشباك الخارجية للحارس في الدقيقة 42 لينتهي الشوط الأول بتعادل سلبي.

في الشوط الثاني، هدد رازفان مارين مرمى ميلان بتسديدة مرت بجوار القائم الأيسر في الدقيقة 48.

وكاد جيرو أن يسجل الهدف الأول من ركلة حرة مباشرة لكن تصويبته ارتدت من العارضة ليظل التعادل السلبي سائدا في الدقيقة 57.

وفي الدقيقة 72 تلقى ميلان ضربة جديدة بإصابة سيمون كيير وشارك عوضا عنه سيرجينيو ديست.

كما أجرى ستيفانو بيولي تغييرين جديدين بمشاركة أنتي ريبيتش وبراهيم دياز بدلا من أوليفييه جيرو وشارل دي كيتلاري.

في الدقيقة التالية مباشرة تألق تاناروشانو في التصدي لانفراد من نديم باهرامي.

في الدقيقة 79 توغل لياو وأرسل عرضية أرضية تابعها ريبيتش في الشباك مسجلا أول أهداف اللقاء.

إثارة ما بعد الدقيقة تسعين، ظهرت بكل قوة.

نديم باهرامي سجل في الدقيقة الثانية من الوقت بدلا من الضائع التعادل من ركلة حرة مباشرة.

ميلان رد سريعا، ركلة البداية ومن ثم كرة طولية نحو حدود منطقة الجزاء ورأسية من رادي كرونيتش تجد فودي بالو توريه الذي سدد كرة أرضية في الشباك في الدقيقة الثالثة من الوقت بدلا من الضائع.

المباراة لم تنته عند هذا الحد، رافائيل لياو انفرد في الدقيقة السابعة من الوقت بدلا من الضائع وسدد بطريقة “لوب” من فوق الحارس مسجلا هدف ميلان الثالث ونهاية اللقاء.