يلا شوت | أخبار | “تركت علامة في جسده”.. تفاصيل مشاجرة مدرب حراس برينتفورد مع عامل ملعب فورست

شهدت عمليات الإحماء قبل مباراة نوتنجهام فورست وبرينتفورد مساء أمس السبت، واقعة غريبة.

مانو سوتيلو مدرب حراس برينتفورد، دخل في مشادة جسدية مع أحد موظفي أرضية ملعب الفريق المضيف.

وأظهرت عدة صور فوتوغرافية للثنائي في تدافع جسدي، كما نُشرَت بعض مقاطع الفيديو التي صورها الجمهور وأوضحت وجود مشاجرة استدعت تدخل أفراد آخرين.

وصرّح توماس فرانك المدير الفني لـ برينتفورد بعد المباراة: “نعم لقد تعرض لإصابة تركت أثرًا، أمتلك صورة للإصابة حتى”.

وأضاف: “أنا شخص انفعالي ولست ملاكًا طوال الوقت وأحاول إخراج أفضل صورة مني، لكني مدرب حراسي هو أكثر شخص متواضع أعرفه، لا بد أن هناك شيء استفزه للغاية”.

وتابع المدرب الدنماركي: “أتمنى أن تُراجع اللقطات، لا بد أن هناك كاميرا التقطتها”.

وأشار: “طوال فترة عملي كمدرب، وخصوصًا في الدوري الإنجليزي، لم أر أبدًا موظف أرضية ملعب يدخل في وسط الإحماء”.

وأتم: “لا أعرف إن كانت مصادفة، لكني فوجئت للغاية مما حدث”.

فيما صرّح ستيف كوبر المدير الفني لـ فورست: “لا أعرف ما حدث، لا أحاول تجاهل السؤال، لكني لا أعرف ما حدث تحديدًا، ولذا لا أستطيع التعليق”.

ونشب الخلاف بسبب دخول موظف أرضية الملعب لمنطقة جزاء برينتفورد مطالبًا اللاعبين بمغادرتها لتخطيهم الوقت المسموح به للإحماء في تلك المنطقة بحسب قوانين الدوري الإنجليزي.

يلا شوت.com/news/large/306870_0.jpg”/>
يلا شوت.com/news/large/306869_0.jpg”/>
يلا شوت.com/news/large/306868_0.jpg”/>

وتنص قوانين الدوري الإنجليزي على ألا تُستخدَم منطقة الجزاء خلال الإحماء إلا بواسطة حراس المرمى فقط، أو لتدريبات العرضيات لفترة لا تتجاوز 20 دقيقة، أو لمدة لا تتجاوز 10 دقائق إذا تم استخدامها في أنماط تكتيكية بين اللاعبين.

وتشير أيضا القوانين إلى عدم بدء عمليات الإحماء إلا قبل 45 دقيقة -وما بعد ذلك- من المباراة، وألا يستمر الإحماء لأكثر من 30 دقيقة، وأن ينتهي الإحماء في موعد أقصاه 10 دقائق قبل المباراة.

وأوضحت منصة “ذا أثليتك” أن الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم أكد لهم أنه ينظهر في المسألة ويتابعون تقرير حكم المباراة.

وتعادل الفريقان 2-2 في مباراة مثيرة خطف فيها نوتنجهام فورست التعادل بالدقيقة السادسة من الوقت بدل الضائع بواسطة مورجان جيبس وايت.