يلا شوت | أخبار | اشتعال الحرب الكلامية بين فيدال وروبيرتو كارلوس بسبب ريال مدريد

زادت الحرب الكلامية بين أرتورو فيدال لاعب فلامنجو، وروبيرتو كارلوس أسطورة ريال مدريد، على هامش المباراة المحتملة بين الفريقين.

وبدأ كل شيء الأسبوع الماضي عند تتويج فلامنجو بكوبا ليبرتادوريس وتأهله رسميًا إلى كأس العالم للأندية.

ولا يمكن أن يلتقي فلامنجو مع ريال مدريد في نصف النهائي، لكن مواجهة في المباراة الختامية بين بطلي أوروبا وأمريكا الجنوبية محتملة للغاية.

وهتف فيدال -لاعب يوفنتوس وبايرن ميونيخ وبرشلونة وإنتر ميلان السابق-: “ريال مدريد، سنأتي لنحطم مؤخراتكم”.

الأمر الذي أثار غضب جمهور ريال مدريدِ، خصوصًا مع التصريحات المتكررة السابقة التي استفز فيها فيدال الفريق الملكي.

ليخرج روبيرتو كارلوس أسطورة ريال مدريد وسفيره الشرفي الحالي للرد على فيدال: “فيدال تحدث في العديد والعديد من المرات، أنت تشتم ريال مدريد يا صديقي وعندما تأتي المباراة، لا تلمس الكرة من الأساس”.

وتابع كارلوس: “أولًا يجب التفكير في نصف النهائي، عليه التوقف عن الهتافات ضد ريال مدريد. فيدال ينتظر ريال مدريد منذ فترة طويلة، قلت له: اهدأ! أنت متوتر للغاية بسبب ريال مدريد، اهدأ”.

وأشار نجم البرازيل السابق: “أولًا يجب أن يتجاوز ريال مدريد منافسه في نصف النهائي، والأمر نفسه ينطبق على فلامنجو، شاهدنا ما حدث مع ريفر بليت في 2018 عندما خسر أمام العين في نصف النهائي”.

وفيدال بدوره لم يتأخر، فاستعمل حسابه على انستجرام لرفع هدفه ففي شباك ريال مدريد وقتما كان لاعبًا بقميص برشلونة عام 2018 بالمباراة التي انتهت 5-1 للبلاوجرانا وأطاحت بـ جولين لوبيتيجي من منصبه.

كما شارك مقطع فيديو آخر لهدفه أمام ريال مدريد بقميص بايرن ميونيخ عام 2017، مباراة فاز بها ريال مدريد 2-1 في النهاية.

وسجل جابرييل باربوسا هدف اللقاء الوحيد في النهائي الذي جمع فلامنجو بـ أتليتكو باراناينسي.

فلامنجو الأحمر والأسود لم يتأثر بالإعصار -لقب باراناينسي- واستطاع أن يوقف كتيبة لويس فيليبي سكولاري ليحقق اللقب بعدما خاض النهائي القاري الثالث له في آخر 4 مواسم.

وحجز فلامنجو بطاقة تأهله إلى كأس العالم للأندية 2022 والتي لم يتحدد موعدها أو البلد المستضيفة لها بعد.

كما سيواجه إنديبندينتي ديل فايي الإكوادوري في ريكوبا سود أمريكانا 2023 على لقب السوبر القاري.

وأصبح فلامنجو ثاني فريق يتوج باللقب في الألفية الجديدة دون خسارة منذ كورينثيانز في 2012.

ورفعت الأندية البرازيلية رصيدها من الألقاب إلى 22 مقابل 25 للأندية الأرجنتينية.

وأصبح فلامنجو أكثر فريق تتويجا باللقب بين الأندية البرازيلية برصيد 3 ألقاب بالتساوي مع ساو باولو وجريميو وسانتوس وبالميراس.

وحصد بيدرو جائزة أفضل لاعب في البطولة والهداف بعدما سجل 12 هدفا.

وخسر فيرناندينيو فرصة التتويج باللقب بعد عودته للفريق في بداية الموسم الجاري، بعدما خسر لقب 2005 قبل خوض تجربة احترافية دامت 17 عاما في أوروبا بقميصي شاختار الأوكراني ومانشستر سيتي الإنجليزي.

وأيضا خسر لويس فيليبي سكولاري فرصة إنهاء مسيرته بالتتويج باللقب للمرة الثالثة في مسيرته بعدما توج من قبل مع جريميو وبالميراس.