كونتي يواصل الهجوم: قرارات الـ VAR مع توتنهام خاطئة والحكم لديه ارتباك في ذهنه

التزم أنطونيو كونتي، مدرب توتنهام، بتعليقاته على حكم الفيديو المساعد “VAR” لعدم السماح لهاري كين بهدف في اللحظات الأخيرة ضد سبورتنج لشبونة في دوري أبطال أوروبا يوم الأربعاء.

تم طرد المدرب الإيطالي بسبب احتجاجاته بعد أن قرر الـ VAR إلغاء هدف الفوز لـ هاري كين للتسلل في الوقت المحتسب بدل الضائع وانتهت المباراة باللتعادل 1-1.

وتحدث كونتي في مؤتمره الصحفي الخاص بمباراة توتنهام وبورنموث المقرر خوضها غدًا في الدوري الإنجليزي الممتاز. 

قبل رحلة الدوري الإنجليزي الممتاز يوم السبت إلى بورنموث، قال كونتي: “لم أغير رأيي”.

وأضاف: “أعتقد أنني كنت واضحًا جدًا بعد المباراة ما قلته وأكدت ما قلته، الأمر بسيط، شعوري حيال الموقف هو نفسه، أكرر أن القرار كان خاطئًا حقًا”.

ولدى سؤاله عما إذا كانت تقنية حكم الفيديو المساعد تدمر إثارة كرة القدم، أجاب كونتي: “ما زلت أعتقد أنه من المستحيل ارتكاب أخطاء مع تقنية حكم الفيديو المساعد، لديك الشاشة، لديك الوقت، من المستحيل ارتكاب أخطاء لهذه الأسباب”.

وواصل: “بالنسبة لي، من المستحيل اتخاذ قرار خاطئ باستخدام تقنية حكم الفيديو المساعد، وإبقاء الجميع ينتظرون لمدة خمس أو ست دقائق يعني أن لديك ارتباكًا في ذهنك”.

واستطرد: “أمام نيوكاسل، كان من المستحيل رؤية كالوم ويلسون لا يمنع هوجو لوريس، كان الأمر واضحًا للغاية، خطأ كبير آخر”.

وأفاد مدرب توتنهام: “نحن نتحدث عن مواقف شديدة الوضوح، أتمنى في كل موقف أن أرى الصدق، لارتكاب أخطاء في وجود الـ VAR- لا أريد أن أقول ما أعتقده”.

وأكد الاتحاد الإنجليزي في وقت لاحق يوم الجمعة أن توتنهام تلقى غرامة قدرها 20 ألف جنيه إسترليني بعد احتجاجه على قرار منح نيوكاسل الهدف الافتتاحي في المباراة التي خسرها يوم الأحد 2-1.

اصطدم حارس مرمى توتنهام لوريس مع ويلسون عند محاولته التعامل مع كرة طويلة، حيث قام مهاجم نيوكاسل بتسديد الكرة في شباك خالية من الحراسة.

أحاط لاعبو توتنهام على الفور بالحكم جاريد جيليت احتجاجًا على قرار منح الهدف بعد أن وجد حكم الفيديو المساعد أيضًا أنه لم يكن هناك أي خطأ، مما أثار غضب أصحاب الأرض.