رد رونالدو على اتهام الاتحاد الإنجليزي له بالسلوك العنيف

قبل كريستيانو رونالدو اتهام اتحاد كرة القدم الإنجليزي له بالسلوك العنيف أو غير اللائق بعد تحطيم هاتف من يد أحد مشجعي إيفرتون الموسم الماضي، لكنه سيدافع عن نفسه ضد تهديد الحظر المطول.

كان أمام مهاجم مانشستر يونايتد حتى يوم الإثنين للرد على الاتهام، ومن المقرر الآن خوض جلسة استماع مع الهيئة الإدارية لكرة القدم الإنجليزية.

وحذرت الشرطة رونالدو في أغسطس الماضي بعد تحقيق في الحادث، وبعد ذلك بدأ الاتحاد الإنجليزي تحقيقه الخاص.

وجاءت هذه الحادثة بعد هزيمة يونايتد 1-0 أمام إيفرتون في جوديسون بارك في أبريل، بينما كان رالف رانجنيك لا يزال في مهمة مؤقتة في أولد ترافورد.

وقال المدرب إريك تين هاج، يوم الأربعاء، إن يونايتد سيدافع عن رونالدو ضد أي إيقاف كعقوبة على الحادث، وقال: “تحدثنا عن ذلك ولن يقبل به”.

وبدا أن تصريحات مدرب يونايتد تشير في البداية إلى أن رونالدو سيطعن على تهمة الاتحاد الإنجليزي.

اقرأ أيضًا.. رونالدو عن وصوله للهدف الـ700 مع الأندية: يا له من رقم

وأوضحت المصادر، حسبما ذكرت صحيفة “إندبندنت” الإنجليزية، أن اللاعب البالغ من العمر 37 عامًا قد قبل التهمة وسيدافع ببساطة عن نفسه ضد عقوبة الإيقاف.

يواجه رونالدو خطر الإيقاف لعدة مباريات إذا ثبت أنه يخالف قاعدة الاتحاد الإنجليزي رقم E3 فيما يتعلق بالسلوك العنيف أو غير اللائق.

وتعهد يونايتد بدعم رونالدو في بيان للنادي، صدر الشهر الماضي، جاء فيه: “نلاحظ إعلان الاتحاد الإنجليزي فيما يتعلق بكريستيانو رونالدو، سندعم اللاعب ردًا على التهمة”.