جوارديولا قبل مواجهتي نيوكاسل وبرشلونة: الناس يصابون بالجنون عندما تنفق الأموال على صفقات جديدة

أعلن بيب جوارديولا المدير الفني لمانشستر سيتي، عودة ثنائي الفريق المصاب استعدادًا لمواجهة نيوكاسل ومن ثم برشلونة.

ويواجه مانشستر سيتي نظيره نيوكاسل يوم الأحد القادم في منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز، ومن ثم يواجه برشلونة في مباراة ودية تذهب عائداتها لصالح مرضى التصلب الجانبي الضموري.

وخلال المؤتمر الصحفي الخاص بمباراة مانشستر سيتي ونيوكاسل تحدث جوارديولا، وبدأ الإسباني الحديث عن لاعبيه.

وقال بيب: “سيرجيو جوميز حتى الآن جيد جدًا، هو يتأقلم ومزاجه استثنائي وبدأ يتعرف علينا، نعم إنه جاهز، أعتقد سيكون جزءًا من خططنا غدًا”.

وأضاف بشأن جاهزية كول بالمر وكالفين فيليبس: “كول بالمر عاد للفريق، وأيضًا كالفين فيليبس”.

وحين سُئل عن مهاجمه إيرلينج هالاند، أفاد: “نحن سعداء مع إيرلينج، إنها مجرد مسألة وقت، إقامة روابط، وخوض مباريات”.

واستطرد بشأن مواجهة برشلونة: “هناك متسع من الوقت للتدريب والتعافي في بيئة جيدة ونذهب لأن برشلونة فتح أبوابه لعمل مباراة لشخص مهم في حياتنا، لقد كان حارسًا لإسبانيا وبرشلونة (خوان كارلوس إنزوي) ومساعدي هناك، الذي يواجه صعوبة لا تصدق”.

وأكمل جوارديولا: “دعونا لجمع الأموال من أجل معركة خاضها من أجل مرضه (ALS- التصلب الجانبي الضموري)، إنها حجة لا تصدق أن تكون هناك وأن نلعب في كامب نو، أمر مهم للغاية”.

وأكد بيب: “مرحلة كبيرة وفريق كبير، سيكون الأمر مثاليا وسنعود إلى هنا يوم الخميس، ونتعافى، ونرى قرعة دوري أبطال أوروبا ونستعد لمباراة كريستال بالاس”.

اقرأ أيضًا | جوارديولا: خسارة ليفربول للنقاط ليس من شأني.. ما يهمني مانشستر سيتي

المدرب واصل: “سيأتي رئيس مجلس الإدارة خلدون المبارك، وسيكون رئيسنا التنفيذي والناس هناك مع موظفينا، سنتحدث ونضحك ونتدرب ونخوض مباراة جيدة ضد برشلونة – لن تبدو مباراة ودية أبدًا عندما تلعب مع برشلونة”.

وأردف: “سنكون معًا والمرافق التي نحن فيها هنا لمدة 11 شهرًا هي استثنائية ولكن في نفس الوقت يكون التغيير جيدًا في بعض الأحيان، إنها آخر مرة لدينا أسبوع طويل وبعد ثلاثة أيام لدينا مباراة”.

وشدد جوارديولا: “لاعبو مانشستر سيتي الذين لن يلعبوا ضد نيوكاسل، واللاعبون الذين يفتقرون إلى دقائق سيلعبون ضد برشلونة، أفضل طريقة للحصول على الثقة هي ممارسة الألعاب، بعد سبتمبر، كل ثلاثة أيام، سيلعب الجميع”.

وعن النتائج مع نيوكاسل، أوضح: “ما حدث في الماضي هو الماضي، إذا كانت لديك نتائج سيئة في الماضي، فهذا لا يعني شيئًا، نيوكاسل مشروع ليس فقط لموسم واحد أو موسمين، لقد رأينا في هذه النافذة أن الجميع ينفق الكثير، أعتقد أنهم هنا ليبقوا هنا”.

وأصر جوارديولا: “لا أحد لديه سر النجاح في كرة القدم العالمية، ولا حتى مانشستر سيتي، أحد الأشياء الجيدة التي يمتلكها هذا النادي هو أننا نتوافق مع الإدارة والطريقة التي نريد أن نلعب بها واللاعبين الذين نشتريهم، وجود نفس الفكرة لا يعني النجاح لأسباب عديدة”.

وعن تحركات نيوكاسل في سوق الانتقالات والصفقات التي أبرمها، رد جوارديولا: “ليس عليك أن تسألني، لا أعرف، لم أشتر لاعبًا أبدًا، ولم أقم ببيع لاعب مطلقًا، إنها أموال النادي، كل ما أعرفه هو أنه عندما ينفق النادي المال، يصاب الناس بالجنون وعندما لا يفعلون ذلك، يسأل الناس لماذا لم ينفقوا الأموال؟”.

وأتم جوارديولا: “أعتقد أن ما فعلوه مع نيوكاسل هو أنهم يعتقدون أنه الأفضل، في فصل الشتاء، قاموا بشراء لاعبين لأنهم كانوا في ورطة، ثم حصلوا على الكثير من النتائج الجيدة”.