اخبار يلا شوت | أخبار | أنشيلوتي: أقحمنا ألابا مبكرا لتنفيذ المخالفة.. وموقف أسينسيو يتحدد نهاية الشهر

كشف كارلو أنشيلوتي المدير الفني لـ ريال مدريد عن كواليس تسجيل فريقه لهدف الانتصار على ألميريا بواسطة ديفيد ألابا.

ريال مدريد قلب تأخره إلى فوز بهدفين مقابل هدف واحد على مضيفه ألميريا في ملعب باور هورس، بالجولة الأولى للدوري الإسباني.

وتحدث أنشيلوتي مع الصحفيين بعد اللقاء عن مشاركة اللاعبين الشبان وموقف ماركو أسينسيو والحديث الذي دار بين ألابا ونجله ومساعده دافيدي أنشيلوتي قبل الهدف.

ألابا كان سيدخل بعد تنفيذ الركلة الحرة، لكن دافيدي (أنشيلوتي) أخبره بشيء، ماذا حدث؟

“في البداية من كان بنزيمة أو كروس سيسدد، لكن ألابا يسدد من تلك المنطقة بشكل مميز، دافيدي أخبرني أن ألابا نسبة إجادته عالية، ولم يكن سهلًا إخبار ذلك لـ توني وكريم (يضحك)”.

قلت إن اللاعبين الجدد كان قميص ريال مدريد ثقيلًا عليهم.

“بالنسبة لي فإن روديجير قدّم مباراة جيدة. الشبان لم يلعبوا كما اعتادوا دائمًا، لكنهم استحقوا المشاركة بسبب ما يقدمونه في التدريبات. اليوم كانت المباراة صعبة عليهم نفسيًا. لم يفعلوا شيئًا سيئًا، لكن يمكنهم تقديم أفضل من ذلك”.

“أخرجت كامافينجا لأنه كان يمتلك بطاقة صفراء ولا يمكن المخاطرة أمام فريق يلعب على الهجمات المرتدة. أنا سعيد لأجلهم. من الطبيعي أن يعانون، المباراة تعقدت علينا بسبب خطأ دفاعي، وقد سددنا كثيرًا على المرمى وحصلنا على العديد من الركلات الركنية، لكن الوضع بات أكثر بساطة منذ أن سجلنا”.

أسينسيو لم يشارك، ما موقف مستقبله مع الفريق؟

“كما قلت سابقًا، أسينسيو لاعب في ريال مدريد حتى إشعار آخر، أعتبره لاعبًا في الفريق وسيشارك. يجب أن نأخذ في اعتبارنا ما قدّمه الموسم الفائت، سجّل الكثير من الأهداف. إنه لاعب مهم طالما كان موجودًا الفريق. يجب أن ننتظر ليوم 31 أغسطس لنعرف ما سيحدث”.

وما أهمية لوكاس فاسكيز (صاحب الهدف الأول)؟

“لوكاس لاعب مهم للمجموعة وأحد اللاعبين الجاهزين دائمًا للمشاركة أو التواجد على دكة البدلاء أو مساعدة الفريق. دائمًا لديه نفس الاحترافية والسلوك في مختلف الأوقات”.

وما المركز الأفضل لـ هازارد في الملعب؟

“لا أعرف. يجب أن أفكر. ربما كصانع ألعاب، يجب أن نأخذ في عين الاعتبار أن فينيسيوس يحب للغاية اللعب على الجناح. اليوم حاول هازارد الاختراق من العمق الأيمن لكن المساحات كانت قليلة. هازارد ظهر بشكل جيد، يتدرب جيدا وسيحظى بدقائق هذا الموسم”.

وتقدّم ألميريا في بداية اللقاء بواسطة البلجيكي لارجي رامازاني.

لكن ريال مدريد قلب النتيجة في الشوط الثاني بهدفي لوكاس فاسكيز وديفيد ألابا.

ليبدأ ريال مدريد حملة الدفاع عن لقبه بالتغلب على ألميريا بطل الدرجة الثانية.

وتعد تلك المرة الثانية فقط عبر تاريخ الدوري الإسباني التي يُفتَتح بها الموسم بمباراة بين بطل القسم الأول وبطل القسم الثاني، بعد مباراة ريال مدريد وريال مورسيا في 1986.

وسجل ألميريا ظهوره الأول في الدوري الممتاز منذ 2015، ويعود بإدارة سعودية لـ تركي آل الشيخ.

وعرفت المباراة تألقًا غير عادي لـ فيرناندو مارتينيز حارس مرمى ألميريا، لكنه لم يكن كافيًا لفوز فريقه.

وجاء هدف ألابا بعد ثوانٍ من دخوله بديلًا لـ فيرلان ميندي، ومن أول لمسة للكرة.

اقرأ أيضا:

تصريح مفاجئ من عيد مرازيق

أحمد طارق سليمان: لم أخش الأهلي

كواليس حديث مدير مصر للمقاصة مع الحكم

محمد عادل يحكم الزمالك والإسماعيلي

كيفية تطبيق نظام المجموعة الواحدة في الدرجة الثانية