أوباميانج يكسر حاجز الصمت ويعلن تفاصيل السطو على منزله

كسر مهاجم الفريق الأول لكرة القدم بنادي برشلونة، بيير إيمريك أوباميانج، حاجز الصمت وتحدث وكشف عن أحداث السطو المسلح الذي تعرض له مع زوجته يوم الأحد الماضي.

وتعرض منزل أوباميانج للسرقة من عصابة إيطالية مكونة من 4 أشخاص بعد مباراة بلد الوليد، وقيدوا الجابوني وزوجته وسرقوا بعض محتويات البيت وتعرض اللاعب لإصابة عبارة عن كسر في الفك.

اقرأ أيضًا.. الأهلي يُعلن إنهاء عقد سواريش ورحيله بالتراضي


وكتب أوباميانج رسالته الأولى عما حدث قبل أيام عبر حسابه الرسمي على “إنستجرام”، وقال: “مرحبًا شباب، شكرًا جزيلًا على كل الرسائل التي وصلتني”.

وتابع: “ليلة الأحد، اقتحم بعض الجبناء المسلحين منزلنا وهددوا عائلتي وأولادي فقط لسرقة بعض الأشياء، لقد أصابوا فكي لكنني سوف أتعافى في أقرب وقت ممكن”.

وأضاف مهاجم برشلونة: “الحمد لله لم يصب أحد بأذى جسدي، من الصعب فهم مشاعرنا في الوقت الحالي، بأننا لم نعد بأمان في منزلنا، ولكن كعائلة، سوف نتغلب على هذا وسنعود أقوى من أي وقت مضى”.

وأتم رسالته: “شكرًا لكم على كل الدعم، فهذا يعني الكثير لنا”.